Uncategorized

الكتاب السادس: التنوير في الإنسان (شهادة جان جاك روسو) للباحث عقيل عيدان

Image

الكتاب عبارة عن بحث فلسفي حول  الفيلسوف الشهير جان جاك روسو مستعرضًا الباحث خلاله أهم أفكار روسو. الكتاب مقسم لأربع فصول رئيسية: (١) الشَّرط الأول للخلاص. وفيه يستعرض الباحث شخصية روسو نفسه من خلال كتابه الإعترافات وغيرها. (٢) مؤسس علم الإنسان. وفيه يجادل الباحث بأن روسو هو من أسس لعلم الأنثروبولوجيا، (٣) حدود الكُل ..آفاق الجزء. يحاول الباحث في هذا الفصل تسليط الضوء على جوانب كثيرة من حياة روسو النفسية والعقلية وكيف أثرت فيه أفكاره وفلسفاته. (٤) ضد التفاوت واللامساواة. يركز هذا الفصل على رؤية روسو في مسألة اللامساواة وكيف أثرت في الفلسفات الحالية

يعيب الكتاب أنه ركز على حياة روسو الشخصية أكثر من محاولة الباحث تحليل فلسفاته.  وهناك نقطة استغرب من أن يقوم باحث مثل أ. عقيل عيدان بتكرارها. فعند كتابته لكلمة يقوم بوضع مرادفات لها في نفس الجملة وهي تحمل نفس المعنى!! مثلاً في صفحة ١٤٨ من الكتاب كتب الباحث: “وستظل أفكار/رؤى/ طروحات/ مواقف/ كلمات روسو لسنوات…” !! أيعقل أن تُصف أربع أو خمس مترادفات! ولا فرق بينها، القارئ يعرف مالمقصود من الكلمة الأولى. هذا الشئ تكرر في كل (صفحة) من الكتاب..وتقريباً في كل مقطع! لو قمنا بحذف هذه المترادفات أعتقد أن حجم الكتاب سيتقلص ل ١٣٠ صفحة فقط

الكتاب بشكل عام جيد. استعرض فلسفة روسو بشكل واضح. حاول الباحث تقديمها بشكل مبسط وبنفس الوقت ساعيًا للإلمام بجميع آراء روسو المشهورة

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s